رأي و فكرة
رأي و فكرة

خداع البشر

خداع البشر
يختلف البشر و يختلف كل انسان عن الاخر فاننا نقابل العديد  من الناس
و اصبح في زماننا هذا الكثير من الكدب و الخداع
فلماذا اصبح هذا الاسلوب منتشر بين الناس هل هذا من متطلبات هذا العصر او انه من اثار التقدم  الذي وصل ايه الانسان
ام انها هوايه لبعض الناس
مائة علامة استفاهم حول هذا الاسلوب

اصبح العديد من الناس لهم العديد من الوجوه
يبتسم في و جهك في اثناء هذه الابتسامة تجده يدبر لك المكائد و يتمني لك الشر
و ايضا هناك من يمدحك و يعطيك احساس بانه محتاج لك
و يشعرك بانك من اهم الناس عنده بل من الممكن ان يشعرك  انك الاهم في حياته
مما يخلق لديك شعور بالمسئوليه تجاه
و عندما يكتمل شعورك بالمسئوليه تجاه
يظهر لك وجه الحقيقي الذي يخفيه عنك
مما يجعلك تتمني انك لم تكن تعرف هذا الشخص

الخلاصة
ان لا تحزن عندما تكتشف حقيقة من حولك
مهما طال هذا الخداع لانه في جميع الاحوال الافضل لك اكتشاف من يخدع
و ان تعرف حقيقة هذا الشخص

(2) تعليقات


أضف تعليقا

اضيف في 02 فبراير, 2009 07:36 ص , من قبل negma81
من مصر


اتمنى ان لانسرق الحب بالخدع والكذب
فهو اثمى من ذلك
ولان جرحه صعب فهو يغير افكار الانسان كثير ولا يجعله يثق فى احد

قــــال لي بـعـض الكــــــــــــلام
كأنــه بـقـــايـــا الغـــــــرام
كـأنـه بـلـســـم ســـــــــــــام
فقلت له هذا ظـلـم وحــــــــــرام
فأيـن هـــــي تلك الأحــــــــــلام
والقصــور وأســراب الحمـــــــــام
والقصائـــد التي ذابت فيها الأقــلام
ونظـراتك التي يملأها الهـيـــــــــام
فأنت لي الشاعـر والفارس الهـمــــام
فطيفـك سكنني طوال هذه الأعــــــوام
يزورنــي باستمـــرار في المنـــــام
من أجلـك عيونــــي لا تنــــــــام
لأجـلك استحملـــت كـــــــــل الآلام
أغابت شــمس حبـنـا بغمـــــــــام؟
أم أنـه مكـرٌُ ودلال في الخصــــــــام
أم أننــا نسينـا القلب في الزحــام
فَـمَــلَّ مـــن حبنــا ثـم نــــــام
فلنحيـــه بتوشيحـه بوســـــــــام
فهو النـور وســــط الظـــــــــلام
فالحب يدفعنــــا إلــى الأمــــــام
فيكبــر فينا عامـا بعــد عـــــام
لكنــه كان يقول لي مـع الســــــلام
هــــذا هــو مســــك الختـــــــام
فالحـب ضعفـــــا واستســــــــــلام
بل أنــه في هذا الزمان كالإعــــدام
وداعــا وانـس أحلـــى الأيــــــام
فالنسيـــان نعمــــة من النعـــام
فقلـت نـار جهنـــــم أرحــــــــمُ
على حــب كســـراب يَتَلَعْثـَــــــــمُ
أهـــذا هــــــو حــب الكـــــرام؟
كلامــك كان ســـراب وأوهــــــــام
فعليـك لعنـــة الى يـــوم القيــام.

حفظك الله اخى من الكذب والخداع
واسعد الله قلبك
نورا


اضيف في 06 فبراير, 2009 10:15 ص , من قبل rosana5875
من مصر

لا يعلم دواخل البشر سوى خالقها
لكن الطبع يغلب التطبع وكل ما خفى لابد ان يظهر فى يوم من الايام
توجد فئة من النفوس المريضة التى تتبع هذا الاسلوب من التعامل
كفانا الله شرها
دمت بكل سعادة




أضف تعليقا

<<الصفحة الرئيسية